كيف تخلق البنوك النقود

كيف تخلق البنوك النقود

طالما أن البنوك هي مؤسسات للوساطة المالية تقوم بتجميع المدخرات من ناحية واستثمارها في أفضل فرص الاستثمار المتاحة من ناحية أخرى، فإن عليها أن تتحصل على عوائد من تلك الاستثمارات تغطي على الأقل التكلفة التي تتحملها في عملية إدارة أموال المودعين لديها، بالإضافة إلى ضرورة تحقيق عائد على رأسمالها المدفوع وحقوق المساهمين فيها.


كيف تخلق البنوك النقود
كيف تخلق البنوك النقود

ومن بين أساليب الاستثمار التي يمكن أن تتاح للبنوك تقديم القروض للجهات الراغبة في ذلك. وفي جميع حالات توظيف البنوك الأموال المودعين، يمكن أن تسهم البنوك في زيادة المعروض النقدي، ويمكن التعرف على ذلك من خلال تتبع ما يعرف بعملية


"خلق نقود الودائع Deposit Money Creation"

على النحو التالي: لنفترض أن البنك قد تلقى وديعة (لأجل مثلا) قيمتها 100,000جنيه، فترى ما الذي يفعله هذا البنك بتلك الوديعة، وما تأثيرها على ميزانيته؟ لنحلل فيما يلي التغيرات التي تطرأ على قائمة المركز المالي لهذا البنك، حيث يظهر مبلغ الوديعة ضمن التزامات البنك، وتظهر الأموال المقابلة في شكل زيادة في رصيد النقدية لديه.


وطالما أن الأرصدة النقدية لا تدر على البنك أي عائد يقابل ما سوف يدفعه كفائدة ان أودع مبلغ 100,000 جنيه، تقوم إدارة البنك بتوظيف هذا المال الإضافي بما يدر عليه عائد. ولنفترض أن قرار البنك هو إقراض 80% من هذا المبلغ إلى منشأة ما مقابل الضمانات المعتادة، باعتبار أن البنك يأخذ في اعتباره أن هناك نسبة 20% من مبلغ هذه الوديعة يجب أن تستبقی کاحتیاطی (إلزامي أو اختياري) لمقابلة احتمالات قيام المودع بأي سحب مفاجئ من رصيد ودیعته. فما تأثير ذلك على ميزانية البنك؟ سنلاحظ في جانب الأصول انخفاض رصيد النقدية إلى 20,000 جنيه وزيادة بند القروض بباقي المبلغ الذي سبق إيداعه.


لقد أصبح لدى المنشأة المقترضة حساب جاری "مدين" بكامل قيمة القرض تستطيع السحب من رصيده بإصدارها شيكات لصالح أي مستفيدين ممن يقدمون خدمات لتلك المنشأة. فإذا تسلم هؤلاء المستفيدون شيكات يقومون بدورهم بإيداعها في حساباتهم لدى البنك للتحصيل خصما على رصيد حساب الساحب بالبنك. وعند تمام السحب والتسوية (باستخدام نظم المقاصة) يظهر لدى البنك ودائع يقابلها نقدية قدرها 80 ألف جنيه. فإذا قرر هذا البنك رب إقراض 80% أيضا من تلك الزيادة في الودائع فان ميزانيته تصور هذه المعاملات على النحو التالي:


ويتكرر نفس ما حدث في الخطوة رقم 3 السابقة عندما يقوم المستفيدون.مبلغ 64,000 جنيه بتحصيل قيمة الشيكات المسحوبة على البنك وإيداعها لدي البنك الذي يقرر إقراض نفس النسبة المنشأة ثالثة أى نحو 51.2 ألف جنيه.


وبتكرار هذه السلوكيات يتكون لدينا مجموعة من الودائع التي تم خلقها نتيجة للوديعة الأصلية تبلغ قيمها الإجمالية 500 ألف جنيه، أي نحو 5 أضعاف الوديعة الأصلية. ويعرف هذا الرقم


"بمضاعف خلق النقود Money Creation Multiplier"

ويعبر عن عدد مرات زيادة الودائع المخلوقة بسبب زيادة أولية تحدث في أرصدة حسابات الودائع لدي البنوك.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -