الهيكل التنظيمي للمؤسسات

تعريف الهيكل التنظيمي للمؤسسات

الهيكل التنظيمي للمؤسسات هو الهيكل العصبي لأي مؤسسة أو منظمة ، لأنه يمثل وحدة تنظيمية تعريف اللغة (الهيكلية) على النحو التالي: البناء تحت الإشراف ،يتم تحديد الأدوار أبعاد الهيكل التنظيمي الإشارة إليها والتي تتمثل أهميتها في تحديد سلطات ومسئوليات الوحدات التنظيمي والعلاقة بينهما ، وأيضا تحديد سلطات ومسئوليات شاغلي كل وظيفة من وظائف كل وحدة من خلال مجموعة من الهيكل التنظيمي للمؤسسات .
شرح الهيكل التنظيمي للمؤسسات
شرح الهيكل التنظيمي للمؤسسات

أهمية الهيكل التنظيمي للمؤسسات

يقصد بالهيكل التنظيمي بأنه كيان غير مادي ... تصویری يحدد الإطار العام الذي تعمل الإدارة والأفراد بداخلة ويتم تصويرة في شكل خرائط تنظيمية حيث يتضمن :
  • طبيعة المراكز التي يشغلها الأفراد .
  • من لديه السلطة على من. 
  • من المسئول امام من .

أهداف الهيكل الوظيفي

تتمثل أهم الهيكل التنظيمي والتي تساهم في تحقيق أهداف الهيكل الوظيفي التنظيمي في الآليات التالية :
  • الهيكل التنظيمي الرئيسي والهياكل الفرعية.....
  • الاختصاصات التنظيمية لوحدات الهيكل التنظيمي .
  • الهيكل الوظيفي لوحدات الهيكل التنظيمي .
  • تحلیل ووصف وظائف كل وحدة تنظيمية.
  • المسارات الوظيفية ( المجموعة النوعية ) ويتم من خلال تصنيف و وظائف كل وحدة علي المسارات الوظيفية الملائمة ( علي المجموعات النوعية طبقا للقانون المنظم) .
  • قوائم الأهمية النسبية لوظائف المسارات الوظيفية ( المجموعات النوعية ) من خلال تقييم الوظائف .
  • المقررات الوظيفية لكل وظيفة من الوظائف التنفيذية ( التكرارية ) وذلك عن طريق تخطيط القوي العاملة .
  • نظم وادلة علاقات العمل....
  • دليل التنظيم وذلك بتجميع كل الآليات السابقة في دليل شامل يطلق علية دليل التنظيم .

إعداد وتصميم الهيكل التنظيمي للمؤسسات

نظرا لأن إعداد وتصميم دليل التنظيم يعتبر عمل ذو أبعاد فنية متخصصة لا يتمكن من القيام بها إلا خبراء متخصصين في التنظيم ، وطالما أن هذه المعرفة الفنية لا تتوافر لدي معظم القيادات الادارية ، ومن ثم فإن تلك المهمة تسند إلي جهاز أو وحدة متخصصة في هذا المجال أما من داخل المنظمة أو من خارجها أو الاثنين معا.

وفي الوطن العربي يستند تلك المهمة الي وحدات التنظيم والادارة بالوزارات والهيئات المختلفة بالرغم من عدم توافر الكوادر المتخصصة في هذا المجال مما يترتب علية عدم فعالية الهيكل التنظيمي ومن ثم تفشي كثير من الظواهر التنظيمية السلبية مثل التضارب في الاختصاصات والازدواجية الي غير ذلك من السلبيات السابق الاشارة اليها .

إقرار الهيكل التنظيمي للمؤسسات

يعد تصميم وإعداد الهيكل التنظيمي من قبل الوحدات التنظيمية ( الاستشارية السابقة كصناعة قرار في هذا المجال ، وتتولي الادارة العليا مناقشة مشروعات تلك الآليات المقدمة من تلك الوحدات وبعد الانتهاء من المناقشة والتعديل ( إذا لزم الأمر ) يتم اتخاذ ذلك من قبل الادارة العليا ( مجلس الادارة مثلا) اتخاذ قرار باعتماد هذه الآليات ثم توجيه الي الوحدة المختلفة لتتولي تنفيذها تحت إشراف وحدات رقابية متخصصة مثل إدارة الموارد البشرية.

المسئول عن تنفيذ الهيكل التنظيمي للمؤسسات

يتبع تنفيذ تلك الآليات على كافة المستويات الإدارية في كافة الوحدات والمواقع المختلفة ، ويتمثل دور تلك الوحدات فيما يلي :

الفهم الصحيح والسليم لتلك الآليات من حيث :
محتوى ومضمون كل آلية .
الأسس و القواعد العلمية الخاصة بتشغيل كل اليه .
القدرة على الاستخدام الصحيح لكل آلية .
ابراز أهم مشاكل التنفيذ ورفعها لجهات الاختصاص لمراجعتها وتصويبها .
بعد استعراض الأدوار المتعلقة بتصميم وإعداد الآليات واقرارها وتنفيذها ، ربما يكون من المناسب الحديث بالتفصيل عن كيفية تصميم تلك الآليات من قبل الوحدات التي تسند اليها هذه المهمة .

خصائص الهيكل التنظيمي للمؤسسات

  • انة يتركب من مجموعة من المراكز والوحدات الإدارية ذات السلطات والمسئوليات التنظيمية المحددة .
  • دانة يوضح خطوط الاتصال واتجاهات العلاقات بين الأفراد شاغلي المراكز المختلفة .
  • عادة ما يتميز بالشكل الهرمي او المدرج .
  • تحتل قمة الهرم وظائف القيادة العليا( ذات الإعداد المحدودة ) وتتحمل مسئوليات اكبر ولها صلاحيات اكبر .
  • تحتل وظائف المنفذين المستويات الدنيا في قاعدة الهرم يقع بين الفئتين مستوى الإدارة الوسطي .

أبعاد الهيكل التنظيمي للمؤسسات

  • الهيكل التنظيمي ليس هدف بل وسيلة لتحقيق هدف .
  • يمثل البعد الرأسي المستويات الإدارية .
  • يمثل البعد الافقى :.. عدد وحدات كل مستوى .
  • ويتأثر الهيكل التنظيمي بكثير من الاعتبارات من أهمها :- (الأهداف. ، المتغيرات الخارجة عن المنظمة، المتغيرات الداخلية للمنظمة.)
ويوضح الشكل التالي نموذج لأبعاد الهيكل التنظيمي
نموذج للهيكل التنظيمي للمؤسسات
نموذج لأبعاد الهيكل التنظيمي للمؤسسات
ومن المعروف أن مكونات ومسميات كل مستوي تختلف من هيكل تنظيمي الآخر حسب حجم الهيكل والوظائف القيادية والإشرافية التي يتضمنها الهيكل التنظيمي للمنظمة ونطاق الإشراف . فمثلا قد تقتصر الإدارة العليا على مجلس الإدارة ومديري العموم والإدارة الوسطي على مديري الإدارات والإدارة الدنيا علي رؤساء الأقسام وهكذا .
ويتم التعبير عن الهيكل التنظيمي في شكل خرائط تنظيمية .

إقرأ أيضاً:
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -